حـاروف شمـس العلم قمـر الشعر نجـوم الأدب

 
الصفحة الرئيسية
المغـتـربـون
محليّات الضيعة
مصمم الموقع

منوعـات عامة

مواقع إنترنت
المناسبات الدينية
إتصلوا بنا
 
 
 

ليس هناك في الأمة من يساوي أئـمـة أهــل البيت (ع) في عظمتهم وفضلهم ، ولا يباريهم في شرفهم ونسبهم ، ولا يرتفع إليهم في مقامهم ومكانتهم ، فهم عيش العلم ، وموت الجهل ...

 
 

We receive your remarks and comments upon our WebSite on:

 E-mail

 
 

لإعلاناتكم التجارية عبر موقعنا رجاء الإتصال على الهاتف رقم: 767743 /07

أو بواسطة البريد الإلكتروني:
 
 

نستقبل كافة إقتراحاتكم وملاحظاتكم عن موقعنا على البريد الإلكتروني:

 
 

باقة جديدة من القصائد الشعرية (1)

الشاعر الأديب علي ضاهر شحرور

أهواكْ

كل شيء في جسدي

يصرخ ويقول... إني أهواكْ

عقلي وفكري وكل جوارحي

تصرخ وتقول إني أهواك

أجل أهواك... بل أعشقكْ...

وسأبقى أحبك وأهواك...

وإلى الأبد...

إلى أن يفنى هذا الوجود

إلى أن تَحِنَّ يوماً... وتعود

 

ألا تُدركْ...

أيها المتكبر... المغرور...

أني أحبكْ...

ألا تفهم...

أيها القاسي...

أني أعشقكْ...

ألا ترى الشوق يصرخ في عيوني...

ألا ترى الدموع تنتحب في أحداقي...

ألا تحس بالحنين يستعر في أعماقي...

ألا ترى أن الخريف

قد أسقط كل أوراقي...

 

حبيبي...

لا تسألني...

ما أحببتُ فيكْ؟؟؟

لقد أحببتُ فيكَ... كل ما فيك 

أحببت فيك قامتك... وهيبتك...

عيناك... ونظراتك...

كلامك ... ونبرة صوتك...

مشيتك...

وحتى قسوتك

 

لقد أحببتكَ يا حبيبي... في كل الأشياء...

أحببتك في حفيف الأوراق

على الأغصان

أحببتك في تغاريد الطيور

على الأفنان

أحببتك في أريج الزهور

وفي عبق العنبر والريحان

أحببتك في جمال غروب الشمس

وفي سحر ألوان الأرجوان

أحببتك في هدوء البحار عند المساء

وفي تلاعب الأمواج على الشطآن

أحببتك في خرير مياه الجداول

التي تنساب بين التلال والوديان

أحببتك في لغز الأصداف

وفي روعة اللؤلؤ والمرجان

أحببتك في أقاصيص الحب

وحتى...حتى في حكايا الجان

أحببتك في سكون الليل

وفي أحلام العاشقين

أحببتك في لوعة المشتاقين

وحتى... في مرارة الأحزان

 

حبيبي...

سأنتظرك... حتى تعود

لا... لن أمل الإنتظار

سأنتظرك...

حتى يمل مني الإنتظار

سأنتظرك...

ولن أدع اليأس يقتلني

سأصبر...

سأقاوم أحزاني...

سأنتظرك...

إلى آخر العمر...

إلى أن يفنى الوجود

إلى أن يَحِنّ قلبك يوماً

وإلى من تهواك... يا حبيبي... تعود

 
 

العـودة إلى فهرس القصائد الشعرية

 
 
 

 
 
الصفحة الرئيسية المغـتـربـون مصمم الموقع منوعـات عامة مواقع إنترنت المناسبات الدينية إتصلوا بنا